09‏/08‏/2010

أنت صدقتني~

عن أبي إسحاق قال:
كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يثبت لهم العدو فواق ناقة - حليب الضرع - عند اللقاء ,
فقال هرقل وهو على أنطاكية لما قدمت مهزومة الروم:
ويلكم اخبروني عن هؤلاء القوم الذين يقاتلونكم أليسوا هم بشراً مثلكم؟!
قالوا: بلى..!
قال: فأنتم أكثر أم هم؟!!
قالوا: نحن أكثر منهم أضعافاً في كل موطن.
قال: فمــا بالكم تنهزمون كلمــا لقيتموهم؟!!
فقال شيخ من عظمائهم:
من أجل انهم يقومون الليل ويصومون النهار ويوفون بالعهد
 ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويتناصفون بينهم
[ ومن أجل أنّــا نشرب الخمر ونزني ونركب الحرام
وننقض العهد ونغصب ونأمر بما يسخط الله وننهى عما
يرضي الله ] .
فقال : أنت صدقتني...


البداية والنهاية - إبن كثير
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لاتعليق,,
سوى ان مابين القوسين هو ماجرنا الى الهزيمة الآن..
فياليت قومي يعلمون..!

هل أعجبك الموضوع؟ ,, أترك لي تعليقا: